مقارنة بين Bitcoin ومؤشر S&P 500: الرسوم البيانية والارتباط بالأسهم

عندما يتعلق الأمر ببناء محفظة على المدى الطويل، غالبا ما يتطلع المتداولون نحو الأسهم الممتازة الطويلة الأمد والصناديق المتميزة المتداولة في البورصة التي تتبع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 (S&P 500). ونظرًا لقصتها التي تم اختبارها عبر الزمن وشعبيتها التي تحظى بها بين المؤسسات، فليس من المستغرب أن تكون هذه الأصول من أفضل الاختيارات لأي شخص جديد في عالم التمويل التقليدي (TradFi).

ومع ذلك، قد نشهد تحولًا تدريجيًا بعيدًا عن هذا المعيار نظرًا لآلية دعم بعض صناديق التحوط والمؤسسات لفكرة جعل العملات الرقمية جزءًا من أي محفظة. وفي ظل ارتفاع عملة Bitcoin من 16,000 دولار إلى ما يزيد عن 40,000 دولار في غضون عام واحد فقط وتفوقها على أصول التمويل التقليدي (TradFi)، أصبحت العملات الرقمية مجددًا محط الاهتمام كموضوع رائج في صناعة التمويل التقليدي (TradFi).

هل ترغب في معرفة كيفية مقارنة عملة Bitcoin مع الأصول الحالية مثل أسهم مؤشر S&P 500؟ بدءًا من دراسة الرسوم البيانية لـ Bitcoin مقابل مؤشر S&P 500 وقياس أدائها منذ بداية العام وحتى الآن، وصولاً إلى التعرف على مدى ارتباط Bitcoin بسوق الأسهم، إليك كل ما تحتاج إلى معرفته عند المقارنة بين عملة Bitcoin ومؤشر S&P 500.

وإذا كنت مهتمًا بالعملات الرقمية أو من ذوي الخبرة في هذه الصناعة، فمن المؤكد أنك ستعرف بالفعل ماهية عملة Bitcoin. وقبل التطرق في المقارنات التفصيلية، دعونا أولاً نفكر في ماهية مؤشر S&P 500 ولماذا يحظى بشعبية كبيرة بين المتداولين في صناعة التمويل التقليدي (TradFi).

ما هو مؤشر "ستاندرد آند بورز 500" (S&P 500)؟

تم إطلاق مؤشر S&P 500 في عام 1957، وهو مؤشر لسوق الأوراق المالية يتتبع أداء 500 من أكبر الشركات المدرجة في بورصات الولايات المتحدة الأمريكية. وابتداءً من الأسهم التي نتعرض لها يوميًا، وصولاً إلى أبرز شركات التكنولوجيا عالية النمو، تشمل بعض أكثر أسهم هذا المؤشر شهرة سهم شركة Tesla وMicrosoft وVisa وCoca-Cola وMcDonald's.

لماذا يحظى مؤشر "ستاندرد آند بورز 500" (S&P 500) بشعبية كبيرة؟

باعتباره مؤشرًا رائدًا للاقتصاد الأمريكي، كان مؤشر S&P 500 هو الخيار المفضل لدى المتداولين الذين يتجنبون المخاطرة ويتطلعون إلى الاحتفاظ بمراكز على المدى الطويل. ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى أدائه التاريخي الذي تم اختبار مدى جدواه عبر الزمن وتنوع أسهمه التي تتضمن العديد من القطاعات الشعبية. ومن خلال عزمهم على التداول والاحتفاظ بمؤشر S&P 500 بعقلية استثمار طويل الأجل، فقد حقق المتداولون على مر السنين مكاسب سنوية تقترب من 10%. كما يُعد مؤشر S&P 500، بصرف النظر عن عمقه ومدى تنوعه، هو الأصل المفضل لدى المتداولين بسبب عمليات إعادة التوازن المنتظمة. فبدءًا من التخلص من الأسهم ذات الأداء الضعيف، وصولاً إلى التأكد من أن صناعات معينة لا تشكل غالبية المؤشر، فإن عملية إعادة التوازن المستمرة هذه تضمن بقاء مؤشر S&P 500 متنوعًا دون الميل كثيرًا نحو القطاعات الشائعة مثل التكنولوجيا.

ما هي آراء المحللون بشأن Bitcoin في الوقت الحالي؟ رواية BTC المتغيرة

إن السبب الأكبر وراء كثرة الحديث عن Bitcoin والعملات الرقمية الأخرى في الوقت الراهن يكمن في أن قطاع التمويل التقليدي (TradFi) قام أخيرًا بتغيير لهجته تجاه شرعية العملات الرقمية. وبعد أن أعلن محللي الأبحاث علنًا أن تضمين بعض العملات الرقمية في محفظتك الاستثمارية قد يكون فكرة جيدة، فإننا نشهد اختلافًا كبيرًا في معنويات المستثمرين مقارنةً بالوضع في عام 2022، عندما تضررت سمعة Bitcoin بسبب انهيار منصتي Terra Luna وFTX. وسرعان ما نأتي اليوم ونشهد رواية صعودية حتى عمالقة قطاع التمويل التقليدي (TradFi) مثل BlackRock أصبحت تشارك في صناعة العملات الرقمية في شكل صندوق استثمار BTC للتداول الفوري.

علاوةً على هذا السرد المتغير، أصبحت عملة Bitcoin أيضًا تحظى بشعبية متزايدة بسبب عدم ارتباطها بحالة الاقتصاد الكلي اليوم. ونظرًا لطبيعتها اللامركزية، يمكن اعتبار Bitcoin أداة تحوط ضد التقلبات التي تشهدها أسواق التمويل التقليدي (TradFi) الآن أكثر من أي وقت مضى. وتكرارًا لكلمات الرئيس التنفيذي لشركة BlackRock، "لاري فينك"، يتعامل المتداولون مع Bitcoin على أنها رحلة نحو الجودة في ظل انهيار البنوك الإقليمية وإعلان الدول ذات السيادة مثل سريلانكا إفلاسها.

أوجه التشابه عند دراسة عملة Bitcoin مقابل مؤشر S&P 500

أداء قوي مع سياسة نقدية متساهلة

يتمثل وجه التشابه الوحيد بين عملة Bitcoin ومؤشر S&P 500 هو أنهما يشهدان ارتفاعًا خلال فترات السياسة النقدية المتساهلة، عندما تهدف البنوك المركزية إلى تحفيز الاقتصاد، مثلاً، عن طريق خفض أسعار الفائدة. وفي حين أننا قد ندرك أن حزم التحفيز وأسعار الفائدة المنخفضة تؤدي إلى تدفق المزيد من الأموال إلى سوق الأصول، فمن المهم أن نفهم سبب حدوث ذلك.

وخلال مراحل التيسير الكمي للسياسة النقدية، تميل البنوك المركزية إلى شراء السندات الحكومية، التي تضخ السيولة في الاقتصاد. وهذا من شأنه خلق بيئة من أسعار الفائدة المنخفضة، حتى تتمكن الشركات والأفراد من الحصول على القروض مع تقليل تكلفة اقتراض الأموال المذكورة. وقد كان هذا هو الحال خلال فترة جائحة كوفيد - 19، عندما بذلت الشركات قصارى جهدها لإجراء عمليات شراء كبيرة للاستفادة من أسعار الفائدة المواتية القريبة من الصفر. وقد عزز هذا النمو الإجمالي الذي مكّن شركات التكنولوجيا من تحقيقه، مما أدى إلى وصول الأسهم خلال فترة الجائحة مثل Peloton وZoom وDocuSign إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق مع ارتفاع مستويات الطلب والإيرادات المتوقعة بمضاعفات عديدة. وفي النهاية، هذه هي الطريقة التي تمكّن بها مؤشر S&P 500 من التعافي من الانخفاض الذي شهده في فبراير 2020 بسرعة كبيرة حيث سارعت الشركات إلى الاستجابة لأسعار الفائدة المواتية والاستفادة من انخفاض تكلفة الاقتراض.

وبالمثل، كما هو الحال مع عملة Bitcoin، بدأ المتداولون أيضًا في ضخ المزيد من الأموال في سوق العملات الرقمية وقاموا وزادوا من أنشطة المضاربة بشكل كبير بفضل سهولة الحصول إلى الأموال وشيكات التحفيز بإعفاءات ضريبية الصادرة عن الحكومة. وقد أدى ذلك في نهاية المطاف إلى وصول عملة Bitcoin إلى أعلى سعر لها على الإطلاق قبل أن تقوم الحكومة الفيدرالية بوقف هذا الوضع عن طريق رفع أسعار الفائدة.

سهولة الوصول من جميع أنحاء العالم

يُعد التداول في سوق الأوراق المالية اليوم مريحًا وفعالًا إلى حد كبير. وهذا بعيد كل البُعد مقارنةً بالوضع الذي كان في الماضي، عندما كان لا بد من إجراء مكالمات هاتفية لشركات الوساطة وكان على المتداولين انتظار التجار لمساعدة المتداولين في تنفيذ الصفقات وتأمين الحصول على أفضل الأسعار الممكنة. وبدءًا من الوصول إلى الأسواق المختلفة ووصولاً إلى رسوم العمولات المعقولة، لن يواجه متداولو التمويل التقليدي (TradFi ) أي مشكلة في تداول مؤشر S&P 500 والأسهم المرتبطة به.

وعلى الرغم من أنه لم يكن من الممكن قول الشيء نفسه عن Bitcoin قبل عقد من الزمن، فمن المؤكد الآن أن متداولي العملات الرقمية أصبح لديهم وقت أسهل للوصول إلى Bitcoin. وبفضل انتشار منصات التداول المركزية، يمكن لمتداولي العملات الرقمية إيداع أموالهم بسهولة والوصول إلى جميع أنواع أزواج التداول والمشتقات المتعلقة بعملة Bitcoin مثل العقود الآجلة وعقود الخيارات. وسيكون هناك المزيد من الطرق لدى المتداولين للتعرف على Bitcoin بعد إمكانية الحصول على موافقة محتملة على صندوق استثمار BTC للتداول الفوري.

أوجه الاختلاف بين عملة Bitcoin ومؤشر S&P 500

مستوى تنويع الاستثمار

يتمثل الفرق الأكثر وضوحًا بين Bitcoin ومؤشر S&P 500 هو أن عملة Bitcoin عبارة عن أصل رقمي وحيد في حين أن مؤشر S&P 500 عبارة عن مؤشر كامل يتضمن أسهمًا لأفضل 500 شركة مدرجة في بورصة الولايات المتحدة. وفي حين أن تداول Bitcoin يمنحك تعرضًا بنسبة 100% للعملة نفسها، فإن تداول مؤشر S&P 500 يمنحك مزيجًا مرجحًا من القيمة السوقية لمختلف الأسهم، وأهمها أسهم Apple وMicrosoft وAmazon. وهذا يجعل في النهاية تداول مؤشر S&P 500 مناسبًا للمتداولين الذين يتجنبون المخاطرة نظرًا لاستقراره النسبي وتنوعه مقارنة بالأصول الرقمية الوحيدة مثل Bitcoin.

تقلُّب الأسعار

عند المقارنة بين عملة Bitcoin ومؤشر S&P 500، فإن نقطة النقاش الكبيرة هي الفرق في مستويات تقلبهما. ولقياس ذلك، يمكننا إلقاء نظرة على الأداء التاريخي لكل من عملة Bitcoin ومؤشر S&P 500. فأداء Bitcoin يشبه السفينة الدوّارة، حيث يمكن أن يتناقض مستوى أدائها في عام 2022 مع أدائها في عام 2023. بدءًا من الانخفاض بأكثر من 64% في عام 2022 وصولاً إلى الارتفاع بنسبة 160% حتى الآن في عام 2023، ومن ثم سيحتاج متداولو العملات الرقمية إلى الشعور بالارتياح تجاه تقلبات Bitcoin عند تداولها. وعلى العكس من ذلك، يبلغ متوسط مؤشر S&P 500 حوالي 9% إلى 10% عند النظر في أدائه السنوي وهو ما يُعد أقل تقلبًا بكثير نظرًا لأنه يمثل معيارًا للأداء العام للاقتصاد الأمريكي. وعلى الرغم من تحقيق عوائد إجمالية أقل خلال نفس فترة المقارنة، فمن المؤكد أن مؤشر S&P 500 أكثر اتساقًا على المدى الطويل عند النظر إلى أدائه حتى الآن وسجله الحافل طويل الأمد من الأداء الجيد.

المستويات المختلفة من التنظيم

بالنسبة لأي شخص ليس على دراية بالعملات الرقمية، من المؤكد أن Bitcoin ومشهد العملات الرقمية يمكن أن يبدوا مثل الغرب المتوحش نظرًا للاختلافات التنظيمية عند مقارنتهما بقطاع التمويل التقليدي (TradFi). وعلى الرغم من قيام المتداولين في قطاع التمويل التقليدي (TradFi) بإنشاء أُطر تنظيمية، إلا أن هذه الأطر والسلطات لا تزال ناشئة في مجال العملات الرقمية. ولحسن الحظ، حصلت منصات التداول المركزية على كرة التنظيم من خلال فرض متطلبات التحقق من الهوية "اعرف عميلك (KYC)" للامتثال لمعايير مكافحة غسل الأموال.

مقارنة الرسم البياني لـ Bitcoin ومؤشر S&P 500: هل هناك ارتباط بينهما؟

BTC vs S&P500 chart

المصدر: tradingview.com

من خلال الرسم البياني أعلاه الدقيق اعتبارًا من 19 ديسمبر 2023، يمكننا أن نلاحظ أن كلا من Bitcoin ومؤشر S&P 500 في اتجاه صعودي واضح. فهل ترغب في معرفة سبب ارتباط عملة Bitcoin بمؤشر S&P 500؟ إن أحد الأسباب وراء هذا الأمر هو انخفاض أرقام التضخم وتوقف بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي عن رفع أسعار الفائدة.

ومن إطار القيام بذلك، خلق بنك الاحتياطي الفيدرالي بيئة مواتية للتداول الذي ينطوي على المخاطرة حيث شهد كل من Bitcoin ومؤشر S&P 500 ارتفاعات صعودية تخالف المعنويات الهبوطية الناجمة عن تصحيح عام 2022. ومنذ بداية العام حتى تاريخه، حققت Bitcoin ارتفاعًا بنسبة 160% بينما ارتفع مؤشر S&P 500 بنسبة 23%. وعلى الرغم من أن البعض قد يشيد بحركة Bitcoin باعتبارها الفائز في هذه المقارنة، إلا أن الشخص يحتاج ببساطة إلى النظر إلى عام 2022، عندما انهارت BTC بنسبة 64% بينما عانى مؤشر S&P 500 من انخفاض بنسبة 19% فقط. ومن خلال مستويات الأداء السنوية هذه تضع في نهاية المطاف المقارنات بين Bitcoin وS&P 500 في نصابها الصحيح، حيث أن مكاسب Bitcoin الهائلة غالبًا ما تأتي بعد تصحيحات ضخمة في أسعار BTC.

علاقة البيتكوين بسوق الأوراق المالية: ارتباط BTC وS&P 500

هل Bitcoin مرتبطة بسوق الأوراق المالية؟ عند إلقاء نظرة سريعة على الرسوم البيانية نجد أن الأمر كذلك - لكنه ليس بهذه البساطة. فكما ذكرنا سابقًا، فإن السبب الرئيسي وراء ارتفاعهما يرجع إلى تحسن ظروف الاقتصاد الكلي. وعند عدم اعتبار في المعادلة، يمكننا أن نلاحظ اختلافات كبيرة في الروايات التي تحرك Bitcoin ومؤشر S&P 500. إليك بعض الحالات التي قد يكون فيها ارتباط Bitcoin بمؤشر S&P 500 موضع تساؤل.

التقلبات المتأصلة في عملة Bitcoin

إن أحد أكبر أسباب عدم ارتباط Bitcoin بسوق الأوراق المالية يتمثل في أن صدمات الأسعار الناجمة عن الأخبار المتعلقة بملكية Bitcoin تسبب تقلبات أكبر من المتوقع. فبدءًا من تخلص Tesla من ممتلكاتها من Bitcoin وصولاً إلى استراتيجية MicroStrategy القوية لممتلكاتها من Bitcoin، تعد هذه كلها محفزات ضخمة تسبب تحولّات كبيرة في سعر Bitcoin. وعلى هذا النحو، يؤدي هذا إلى الانفصال عن مؤشرات سوق الأسهم مثل مؤشر S&P 500، حيث يمكن أن يرتفع سوق الأسهم أو ينهار بسبب الإعلان عن مثل هذه الأخبار، على عكس سعر Bitcoin.

مؤشر S&P 500 ضد أحداث البنوك

في أوائل مارس 2023، شهد مؤشر S&P 500 انخفاضًا صادمًا، حيث هزّ ارتفاع أسعار الفائدة أسس العديد من البنوك الأمريكية. فبسبب عمليات السحب المذعورة من قِبل الأفراد والمؤسسات الأثرياء، وقع بنك Silvergate Bank، وSignature Bank، وSilicon Valley Bank، ضحية لعمليات سحب الأموال من البنوك. وقد أدى ذلك إلى عدم الثقة في النظام المصرفي الحالي وهجرة الأموال نحو الاستثمار في العملات الرقمية. فبالنسبة للعديد من المتداولين، كان يُنظر إلى هذه العملات الرقمية على أنها بمثابة وسيلة تحوط ضد نظام النقود الورقية، حيث أن اللامركزية في العملات الرقمية تعني أن الأموال المودعة هناك كانت أقل عرضة لخطر الخسارة. ونتيجة لذلك، زادت شعبية Bitcoin بينما عانى مؤشر S&P 500 من الانخفاض، مما يؤكد عدم وجود علاقة ترابط بين Bitcoin وسوق الأسهم.

تضمين كل من عملة Bitcoin ومؤشر S&P 500 في محفظة شاملة متكاملة

في إحدى الدراسات معمقة التي أجرتها شركة Fidelity، بحثت في تأثير إضافة مقدار صغير من عملات Bitcoin إلى المحفظة التقليدية التي تتكون من الأسهم والسندات. ووجدت أن المتداولين الذين أضافوا 1% فقط من عملة Bitcoin إلى محفظتهم شهدوا تقلبات متزايدة بلغت حوالي 3%. وفي ظل البيانات المحدودة المتاحة عن Bitcoin، خلص الفريق إلى أن Bitcoin لديها القدرة على تعزيز التنويع الشامل لمحفظة الاستثمار نظرًا لارتباطها المتقلب بالأصول التقليدية. وبالتالي، فمن المنطقي التفكير في تخصيص جزء من المحفظة الشاملة للاستثمار في فئة أصول متنوعة مثل Bitcoin والعملات الرقمية نظرًا لقدرتها على العمل كأداة تحوط محتملة وعوائدها الهائلة التي تحققها حتى الآن.

ومع ذلك، يجب على المتداولين في نهاية المطاف الالتزام بنظام صارم لإدارة المخاطر نظرًا للتقلبات العالية في عملة Bitcoin حيث أن زيادة حيازات المحفظة ستحتاج إلى تبريرها من خلال عوائد أعلى. وعلى هذا النحو، يجب على متداولي التمويل التقليدي (TradFi) الذين يخططون لإضافة Bitcoin إلى محفظتهم الاستثمارية أن يأخذوا في اعتبارهم المخاطر التي تنطوي على الاستثمار في هذه العملة وكيف يمكن أن تغير Bitcoin الديناميكية الكاملة للمحفظة الإجمالية.

الختام والخطوات التالية

عند مقارنة Bitcoin مع مؤشر S&P 500، من المهم أن ندرك أولاً أن كلاً من عملة Bitcoin ومؤشر S&P 500 يتمتعان بشعبية كبيرة لدى الكثيرين في قطاع التداول نظرًا لسيولتهما المرتفعة واتساع نطاق إمكانية الوصول إليهما. ومع ذلك، فإن الاختيار الشخصي الأفضل للتداول يعتمد على مدى مستواك الشخصي لتحمّل المخاطر والأفق الزمني عند تخطيط الصفقات وتنفيذها.

وبالنسبة لمتداولي التمويل التقليدي (TradFi) المتمرسين الذين هم على دراية بالفروق الدقيقة وإجراءات السلامة المعمول بها لمنع الاحتيال والغش، قد يكون مؤشر S&P 500 هو الخيار المفضل بشكل عام. وعلى العكس من ذلك، إذا كنت متداول في العملات الرقمية، فإنك تدرك الدورات التي تمر بها العملات الرقمية، ولديك نظام صارم لإدارة المخاطر، واستراتيجيات تداول ناجحة، فإن تحمّل هذه المخاطرة والتعامل مع تقلبات Bitcoin قد يكون خيار التداول في العملات الرقمية خيارًا أكثر جاذبية.

هل ترغب في معرفة المزيد عن Bitcoin؟ اكتشف سبب رؤيتنا في أن عملة Bitcoin لها قيمة جوهرية من خلال نظرتنا التحليلية المفصلة. وإذا كنت مهتمًا بالمحفزات القادمة، فقد ترغب في القراءة عن حدث تنصيف Bitcoin - وهو حدث قد يكون هو المحفز الصعودي التالي لسوق العملات الرقمية.

إخلاء المسؤولية
يتم توفير المحتوى لأغراض إعلامية فقط وقد يغطي المنتجات غير المتوفرة في منطقتك. ليس المقصود منها تقديم (1) نصيحة أو توصية استثمارية؛ أو (2) عرض أو التماس لشراء أصول رقمية، أو بيعها، أو تخزينها، أو (3) مشورة مالية أو محاسبية أو قانونية أو ضريبية. ينطوي تخزين عملات الأصول الرقمية، بما في ذلك العملات المستقرة والرموز المميزة غير القابلة للاستبدال (NFT)، على درجة عالية من المخاطر، ويمكن أن تتقلب بشكل كبير. يجب عليك أن تفكر بعناية فيما إذا كان تداول أو تخزين عملات الأصول الرقمية مناسبًا لك في ضوء حالتك المالية. يُرجى استشارة أخصائي الشؤون القانونية/الضريبية/الاستثمارية لديك لطرح الأسئلة حول ظروفك المحددة. والمعلومات (التي تشمل بيانات السوق والمعلومات الإحصائية، إن وجدت) التي تظهر في هذا المنشور هي لأغراض إعلامية عامة فقط. وعلى الرغم من بذل كل العناية المعقولة في إعداد هذه البيانات والرسوم البيانية، لا يُقبل تحمل أي مسؤولية أو التزام قانونية تجاه أية أخطاء في الحقائق أو حذف صريح في هذه المقالة. يخضع سوق محافظ OKX Web3 ورموز OKX المميزة غير القابلة للاستبدال لشروط خدمة منفصلة على www.okx.com.

© 2024 ‎OKX‎. يجوز إعادة إنتاج هذه المقالة أو توزيعها بالكامل، أو يجوز استخدام مقتطفات من 100 كلمة أو أقل من هذه المقالة، شريطة أن يكون هذا الاستخدام لأغراض غير تجارية. يجب أيضًا أن تنص أي إعادة إنتاج أو توزيع للمقالة بالكامل بوضوح على ما يلي: "هذه المقالة تحمل حقوق الطبع والنشر © 2024 OKX ويجب استخدامها بإذن." ويجب أن تشير المقتطفات المسموح بها إلى اسم المقالة وتتضمن إسنادًا، على سبيل المثال "اسم المقالة، و[اسم المؤلف إن أمكن]، و© 2024 OKX." ولا يُسمح بأية أعمال مشتقة أو استخدامات أخرى لهذه المقالة.
توسيع
المقالات ذات الصلة
عرض المزيد
Futures generic thumb
العقود
تداول العقود الآجلة للعملات الرقمية للمبتدئين: لماذا التداول بالعقود الآجلة بدلاً من التداول الفوري؟
لنتخيل هذا السيناريو: بفرض أنّك تعتقد تمامًا بأنّ سعر البيتكوين سيرتفع في الأشهر القليلة المقبلة. لذا، ستقوم بشراء البيتكوين مباشرةً باستخدام التداول الفوري والاحتفاظ به إلى حين ارتفاع السعر. ولكن ماذا لو كان بإمكانك استخدام الرافعة المالية لزيادة مكاسبك المحتملة لأقصى حد وبعربون أقل؟ هنا يأتي دور العقود الآجلة للعملات الرقمية — وهي نوع من المشتقات المالية التي يحبها البعض ويخشاها البعض الآخر في مجتمع العملات الرقمية. ففي حين أنّ تداول العقود الآجلة للعملات الرقمية قد يبدو مخيفًا للمتداولين الجدد في مجال العملات الرقمية، إلّا أنّه قد يكون مثاليًا لك، لاسيما إذا كنت على دراية بالمكاسب والمخاطر المحتملة المصاحبة لتداول مثل هذا النوع من المشتقات المالية الرقمية. هذا الدليل الإرشادي في تداول العقود الآجلة للعملات الرقمية مصمم للمبتدئين الفضوليين في مجال العملات الرقمية من أمثالك، إذ سيُقّدم نظرة عامة عالية المستوى حول تداول العقود الآجلة للعملات الرقمية للمبتدئين، وفوائده ومخاطره المحتملة، وأوجه اختلافه عن التداول الفوري.
‏٢٠ مايو ٢٠٢٤
المبتدئين
عرض المزيد