المقالة

ما هي GameFi؟ مدخل إلى الألعاب القائمة على نموذج "اللعب من أجل الربح" وألعاب البلوكشين

يبدو أن الألعاب القائمة على تكنولوجيا GameFi وتكنولوجيا البلوكشين، بإجمالي قيمة سوقية تزيد عن 19 مليار دولار، تعود إلى مشهد العملات الرقمية حيث تسعى مرة أخرى إلى إحداث طفرة في سوق ألعاب الفيديو العالمية البالغ حجمها 175 مليار دولار. فلقد أثارت بعض الألعاب مثل Axie Infinity وما حققته من مبيعات أصول بإجمالي يزيد عن 1 مليار دولار داخل اللعبة اهتمام صناعة الألعاب التقليدية. لدرجة أننا نرى الآن ظهور عمالقة في قطاع ألعاب GameFi مثل Ubisoft وSquare Enix.

وعلى الرغم من أن ألعاب GameFi متجذرة في مجال الترفيه، إلا أنها تمهد الطريق أيضًا لتقديم الفرص التعليمية. وتجسد PiP World هذا الاتجاه باعتبارها منصة ذات تفكير استشرافي وتطلعي تتقارب مع الألعاب القائمة على تكنولوجيا GameFi وWeb3 والتعليم المالي. حيث إنها ملتزمة بتبسيط وتعميم المعرفة المالية لجمهور عالمي، والاستفادة من محاكاة الألعاب الجذابة لجعل عملية التعلم أكثر سهولة ومتعة.

في هذه المقالة، سنقدم مفهوم GameFi لأولئك الذين ليسوا على دراية به بالفعل. ونبدأ بتعريف بسيط لماهية ألعاب GameFi قبل النظر في أصول ألعاب البلوكشين. بعد ذلك، سوف نتناول بعض الديناميكيات الشائعة لتحقيق الدخل من اللعب من خلال ألعاب GameFi الحالية، بما في ذلك المزايا التي توفرها ألعاب "اللعب من أجل الربح" وملكية الأصول. وسنقدم أيضًا بعضًا من الشبكات الأكثر شيوعًا التي تُبنى عليها ألعاب البلوكشين وما قد يخبئه مستقبل ألعاب GameFi.

وبالنسبة لأولئك الجدد على تكنولوجيا Web3، قمنا بتضمين شرح حول كيفية البدء في عالم GameFi. ونختتم المقالة بإلقاء نظرة على مستقبل ألعاب البلوكشين، واستكشاف مفهوم المنظمات المستقلة اللامركزية (DAOs) وطريقتها في تطوير ألعاب GameFi الشهيرة الموجودة حاليًا.

ما هي GameFi؟

يشير مصطلح GameFi إلى تحقيق الدخل من ألعاب الفيديو. وعلى غرار مصطلح التمويل اللامركزي (DeFi) الشائع في عالم العملات الرقمية، فإن GameFi عبارة عن مزيج من كلمتي "لعبة" و"تمويل".

ويعد مصطلح GameFi مصطلحًا عامًا إلى حد ما، وكما سنوضح في هذه المقالة، فإن الألعاب التي تعتبر من فئة ألعاب GameFi قد تحتوي على عناصر مالية مختلفة تمامًا عن بعضها البعض. فعلى سبيل المثال، تمنح بعض ألعاب البلوكشين اللاعبين مكافآت مقابل إكمال مهام داخل اللعبة بينما قد تتيح ألعاب أخرى تحقيق شكل من أشكال المكاسب بفضل بيع الأصول المختلفة التي يمتلكها اللاعب.

ومن المهم ملاحظة أن ألعاب GameFi لا تنطوي على أي أنشطة مقامرة. حيث تتطلب الألعاب التي نعتبرها جزءًا من هذا القطاع الناشئ من اللاعبين استخدام مزيج من المهارات والاستراتيجية لتحقيق المكاسب. وعلى الرغم من أن الحظ قد يكون جزءًا من هذه الألعاب، إلا أنه لا يمثل العامل السائد في تحديد الفائز أو المؤهل للحصول على المكافأة المالية.

تاريخ ألعاب GameFi

تعود أصول مصطلح GameFi إلى نوفمبر 2019، عندما ألقى مؤسسو MixMarvel، وهي منصة لنشر ألعاب البلوكشين، خطابات في مؤتمر Wuzhen World Blockchain في الصين حول كيف يمكن للتكنولوجيا الأساسية للعملات الرقمية أن تُحدث ثورة في صناعة ألعاب الفيديو.

وربما الأكثر شهرة - خاصة بالنسبة للقراء الغربيين - هو أن "أندريه كرونجي"، مؤسس Yearn، قد استخدم هذا المصطلح لأول مرة في تغريدة له في سبتمبر 2020. ومنذ ذلك الحين، جرى استخدام مصطلح "GameFi" بشكل مطرد لوصف الألعاب التي تتضمن عناصر مالية تدعمها تكنولوجيا البلوكشين.

وعلى الرغم من أن المصطلح لم يدخل نطاق الاستخدام الشائع إلا في الآونة الأخيرة، فإن تاريخ GameFi يعود تقريبًا إلى تاريخ Bitcoin نفسها. حيث تمثل خوادم Minecraft المبكرة مع تكاملات BTC، وموقع Gambit.com لعام 2013، وألعاب مثل Bombermine وخدمات المعاملات من نظير إلى نظير التي تمكن اللاعبين من تحقيق الدخل من الألعاب الرئيسية باستخدام عملة BTC، بعضًا من أولى الجهود في هذا المجال الذي نعتبره الآن ألعاب GameFi. وفي وقت لاحق، استُخدمت مشاريع مثل Huntercoin تكنولوجيا البلوكشين لأكثر من مجرد خدمات دفع، مما مكّن الشركات الرائدة في هذا المجال من تحقيق الدخل من ألعابها عن طريق تعدين العملات الرقمية.

كما أتاح إطلاق شبكة Ethereum في عام 2015 فرصًا جديدة لمطوري ألعاب الفيديو بفضل تطور لغة البرمجة الخاصة بها. وهذا يعني أنه يمكن تخزين البرامج وتنفيذها على الشبكة لأول مرة، مما يتيح إنشاء التطبيقات. ومن بينها ألعاب البلوكشين مثل CryptoKitties، والتي استخدمت معيار ERC-721 للعملات الرقمية الذي تم تطويره حديثًا لتمثيل الأصول داخل اللعبة في شكل رموز غير قابلة للاستبدال.

وفي السنوات التي تلت ذلك، زاد الاهتمام بالرموز غير القابلة للاستبدال وتم إطلاق شبكات البلوكشين المحسنة للأداء، مما ألهم تحقيق ابتكار هائل في قطاع ألعاب GameFi. واليوم، بدأنا نرى ثمار جهود هؤلاء المبتكرين، حيث تنمو ألعاب البلوكشين بمعدل هائل.

ما آلية عمل ألعاب GameFi؟

تأتي ألعاب GameFi بأشكال مختلفة اليوم. وعلى هذا النحو، تختلف الآليات التي يمكن للاعبين من خلالها تحقيق مكاسب من خلال طريقة لعبهم. ومع ذلك، هناك بعض الألعاب المهمة الجديرة بالذكر. حيث تستخدم العديد من ألعاب البلوكشين الأكثر شيوعًا اليوم مجموعة من الميزات التالية لتحقيق الدخل من لعب الألعاب.

العب لتربح

في بعض ألعاب البلوكشين، يحصل اللاعبون على مكافآت مالية مقابل إنجاز أهداف اللعب. وعادةً ما تأتي الأموال الممنوحة في ألعاب "العب لتربح" هذه من احتياطي العملات الأصلية المحتفظ بها ضمن عقد ذكي.

على سبيل المثال، في لعبة Axie Infinity المشهورة والمبنية على شبكة Ethereum، يتم حجز جزء من عملة AXS الخاصة باللعبة لمكافأة اللاعبين نظير تحقيق الأهداف التالية:

  • الفوز في المعارك والبطولات

  • رعاية قطعة الأرض التي تمتلكها

  • التداول في سوق Axie Infinity

  • تربية عناصر Axies والاعتناء بها

ملكية الأصول

تعتمد العديد من ألعاب البلوكشين على مبدأ ملكية الأصول الرقمية. حيث جلبت عملة Bitcoin لأول مرة الندرة الرقمية إلى الواجهة من خلال تكنولوجيا البلوكشين، في حين قامت الرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) بتوسيع نطاق هذه الندرة. ويمكن أن تمثل الرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) أصولًا رقمية ومادية متنوعة، بما في ذلك العناصر داخل اللعبة.

وتخلق ملكية الأصول الرقمية الفريدة فرصًا اقتصادية لم تكن متاحة من قبل. فعلى سبيل المثال، في لعبة CryptoKitties أو Axie Infinity، يمكن للاعبين تربية كائنين يمثلهما رموز غير قابلة للاستبدال (NFTs) لإنشاء كائن ثالث. ويمكنهم بعد ذلك الاستفادة من إمكانات لعبة "العب لتربح" باستخدام هذا الأصل الجديد، أو بيعه، أو تأجيره ليستخدمه اللاعبون الآخرون، وتقسيم أي مكاسب يتم تحقيقها بين المالكين والمقترضين.

وعلى الرغم من أنها ليست ألعابًا بالمعنى الدقيق للكلمة، إلا أن العوالم الافتراضية عبر الإنترنت - المعروفة شيوعًا باسم عوالم الميتافيرس - تمكن أيضًا لاعبيها من تحقيق الدخل نظير وقتهم في اللعب من خلال ملكية الأصول. وفي قلب عالم بعض الألعاب مثل Cryptovoxels، وUpland، وBig Time، وThe Sandbox، وDecentraland، يوجد مفهوم ملكية الأراضي، ويتم تداول قطع الأراضي هذه بحرية في الأسواق الثانوية.

كما يمكن للمالكي الأصول الرقمية في اللعبة تحقيق الدخل من قطع أراضيهم بنفس الطريقة التي يمكنهم بها في العالم الحقيقي. وبالإضافة إلى بيع الأراضي المملوكة بشكل مباشر، يمكنهم أيضًا تطوير جاذبية قد تولد مكاسب في شكل رموز قابلة للتداول بمرور الوقت، أو تأجيرها لشخص آخر لتحقيق الدخل. ويمكنك إلقاء نظرة على هذه المساحات الافتراضية المشتركة وسترى جهودًا متنوعة لتحقيق الدخل من الأرض. وتشمل الأمثلة على ذلك الكازينوهات والمتاجر الافتراضية وأماكن الحفلات الموسيقية.

ومن المثير للاهتمام أن هذه العوالم بدأت تشهد بدايات ظهور الاقتصادات. على سبيل المثال، في مارس 2021، قام كازينو Tominoya في لعبة Decentraland بتعيين أشخاص حقيقيين لاستقبال المقامرين عند وصولهم والعمل كموظفي دعم عام. وهذا هو الاتجاه الذي يرى الكثيرون أنه سيستمر. حتى أن البعض يعتقد أن "اقتصاد الميتافيرس" سوف يتفوق في نهاية المطاف على اقتصاد العالم الحقيقي حيث يستفيد الناس من الفرص الجديدة التي توفرها هذه العوالم الافتراضية.

مزايا التمويل اللامركزي (DeFi)

تقدم بعض مشاريع التمويل اللامركزي (DeFi) مفاهيم من قطاع التمويل اللامركزي (DeFi) لمكافأة اللاعبين. وستكون مفاهيم مثل جني العائدات وتعدين السيولة وربط الحصة مألوفة لأي شخص لديه خبرة في التمويل اللامركزي (DeFi) ويمكن أن توفر وسيلة سلبية لتحقيق الدخل من لعبة البلوكشين. فإذا كنت مبتدئًا في عالم التمويل اللامركزي (DeFi)، فيمكنك معرفة المزيد عن هذا القطاع والتعرف على المفاهيم التي تتداخل مع عالم ألعاب GameFi في دليلنا لشرح التمويل اللامركزي (DeFi).

ومن أمثلة ألعاب البلوكشين التي تستفيد من مزايا التمويل اللامركزي، الألعاب الأكثر شيوعًا مثل Axie Infinity وAavegotchi وNine Chronicles.

أهم بروتوكولات ألعاب GameFi

على الرغم من أن ألعاب GameFi الأولى استخدمت تكنولوجيا البلوكشين الخاصة بـ Bitcoin، إلا أنه يمكن العثور على معظم ألعاب البلوكشين الحديثة على الشبكات التي تدعم العقود الذكية. ومن بين هذه الشبكات، شبكة Ethereum، والتي كانت الشبكة الأولى وتظل الأكثر شعبية بالنسبة للمطورين واللاعبين على حدٍ سواء.

ومع ذلك، تم إجراء تحسينات على شبكة Ethereum من أجل اللامركزية والأمن على الأداء. ونظرًا لأن مساحة كتلة شبكة Ethereum محدودة، يجب على أولئك الذين يحتاجون إلى عمليات تسوية أسرع تحفيز المُعدِّنين على تضمين معاملاتهم من خلال الرسوم المضمنة. وعندما يتجاوز الطلب مقدار مساحة الكتلة المتاحة، ترتفع تكلفة المعاملة بسرعة، مما يؤدي إلى قيام بعض المستخدمين بفرض أسعار مرتفعة جدًا. ويمثل هذا الأمر مشكلة لمطوري ألعاب البلوكشين. حيث ببساطة، لن تتمتع اللعبة أبدًا بقاعدة مستخدمين للعبة إذا كانت العديد من الإجراءات التي يتخذها اللاعب تتطلب رسوم معاملات باهظة.

ومن ثم، فإن العديد من المطورين يتحولون الآن بعيدًا عن الطبقة الأساسية لشبكة Ethereum ويتجهون نحو شبكات ذات وقت إنجاز أسرع وذات سعة أعلى. وتشمل الأمثلة:

كيف أبدأ بلعب ألعاب البلوكشين؟

تختلف كل لعبة من ألعاب البلوكشين عن غيرها. لذلك، لا يمكننا سوى تقديم إرشادات عامة حول كيفية بدء لعب ألعاب GameFi. وللحصول على المزيد من المساعدة المتقدمة، ننصح بمراجعة وثائق اللعبة ذات الصلة.

1. أنشئ محفظة Web3 Wallet

على عكس العديد من تطبيقات الويب الأكثر شيوعًا اليوم، فإن معظم ألعاب البلوكشين لا تستخدم نظام حساب اسم المستخدم/كلمة المرور التقليدي. بل بدلاً من ذلك، يقوم المستخدم بتعريف نفسه باللعبة باستخدام محفظة Web3.

وستعتمد المحفظة المطلوبة للعب على الشبكة التي تتم استضافة اللعبة عليها. فعلى سبيل المثال، سيتطلب تشغيل لعبة Axie Infinity محفظة Web3 متوافقة مع شبكة Ethereum، مثل OKX Wallet أو Metamask

2. اقتناء أي أصول مطلوبة للعب

تتطلب العديد من ألعاب البلوكشين امتلاك أصل واحد أو أكثر من الأصول داخل اللعبة قبل أن تتمكن من اللعب. على سبيل المثال، لكي تلعب لعبة Axie Infinity، يجب أن يكون لديك على الأقل ثلاثة Axies في محفظة Web3 الخاصة بك.

وقد تتطلب الألعاب الأخرى شراء عملة رقمية داخل اللعبة. وفي كثير من الحالات، يمكنك شراء العملات المذكورة من خلال منصة تداول مثل OKX أو من خلال اللعبة نفسها.

3. قم بتسجيل الدخول عبر محفظة Web3 الخاصة بك

يتم تشغيل معظم ألعاب GameFi الشائعة في وقتنا الحالي على متصفحك. ولذلك، ستحتاج إلى تسجيل الدخول باستخدام محفظة Web3 التي قمت بإنشائها مسبقًا من أجل لعب اللعبة.

وللقيام بذلك، قم بزيارة الموقع الإلكتروني الخاص باللعبة ذات الصلة وابحث عن خيار ربط محفظتك. وستطلب منك محفظتك تأكيد الإجراء عن طريق التوقيع على رسالة من الموقع الإلكتروني. وستقوم المحفظة بنفسها بإنشاء التوقيع ويمكنك تأكيده ببساطة عن طريق النقر فوق زر "تسجيل".

وكما ذكرنا سابقًا، ستكون آلية عمل محفظة Web3 كآلية عمل الحساب الخاص بك، وسيتم حفظ أي تقدم يتم إحرازه عبر محفظتك. كما أنها ستكون بمثابة مخزون العناصر الخاصة بك، وحسب توافقية التشغيل، يمكن استخدام أي أصول تمتلكها من أجل لعب اللعبة.

تحقيق اللامركزية في ألعاب GameFi مع المنظمات اللامركزية المستقلة (DAOs)

عادةً، كانت عملية تطوير ألعاب الفيديو عملية مركزية لدرجة كبيرة. حيث سيقوم الاستوديو بتصميم اللعبة وإنتاجها ونشرها، ويتحمل وحده المسؤولية عن أي تحديثات مستقبلية للعبة. ومع ذلك، تسعى العديد من مشاريع ألعاب GameFi إلى توسيع عملية صنع القرار لتشمل اللاعبين أنفسهم.

وتُعرف الآلية التي يتم من خلالها تحقيق ذلك بالمنظمة اللامركزية المستقلة. فمن خلال المنظمة اللامركزية المستقلة (DAO)، يمكن لحاملي العملة الرمزية تقديم مقترحات لتحديث المشروع والتصويت عليه. وغالبًا ما يكون لهذه المقترحات تأثير مباشر على الميزات النقدية الخاصة باللعبة. على سبيل المثال، قد يتم التصويت على المنظمة اللامركزية المستقلة (DAO) لزيادة مقدار المكافآت مقابل إجراء معين داخل اللعبة كوسيلة للترويج.

وللانضمام إلى المنظمة اللامركزية المستقلة (DAO) الخاصة بلعبة GameFi، يجب عليك أولاً امتلاك عملة الحوكمة الرمزية الخاصة بالمشروع. وفي كثير من الأحيان، يتناسب عدد العملات الرمزية بشكل مباشر مع قوة التصويت الخاصة بالعضو. ففي الأساس، يمتلك أكبر الأطراف المعنية أعلى الأصوات عندما يتعلق الأمر بتوجيه اتجاه المشروع.

كما تحتوي بعض الألعاب على المنظمات اللامركزية المستقلة (DAO) الأصلية الخاصة بها. ومن أبرز الأمثلة على ذلك اللعبة متعدد الشبكات Alien Worlds، والتي تضم ستة منظمات لامركزية مستقلة (DAO)، يمثل كل منها كوكبًا مختلفًا في لعبة الخيال العلمي متعددة اللاعبين عبر الإنترنت (المعروفة أيضًا باسم MMORPG).

ومن المثير للاهتمام أن بعض المنظمات اللامركزية المستقلة (DAO) الخاصة بألعاب GameFi ليست خاصة بلعبة معينة. وتسعى بعض مشاريع الألعاب مثل Yield Guild Games إلى استفادة أعضاء اللعبة من القيمة المتحققة من العديد من ألعاب البلوكشين التي تعتمد على نموذج "العب لتربح". حيث تقوم المنظمة اللامركزية المستقلة (DAO) الرئيسية للعبة YGG والمنظمات اللامركزية المستقلة (DAO) الفرعية الخاصة باللعبة بتجميع الأصول داخل اللعبة، مما يمكّن اللاعبين من نقلها إلى الألعاب لتوليد الدخل لجميع اللاعبين.

وضع ألعاب GameFi اليوم

في حين يعتقد الكثيرون أن سوق العملات الرقمية الأوسع لم يحقق بعد إمكاناته الكاملة للارتفاع في السوق الصاعدة، فقد بدأت ألعاب GameFi بالفعل بداية رائعة في أواخر عام 2023. وعلى الرغم من الانكماش الذي شهده القطاع خلال الأشهر الأخيرة بسبب المخاوف من حدوث انهيار آخر واسع النطاق، فإن مطوري ألعاب GameFi يواصلون تحسين مشاريعهم وعرض أفضل أعمالهم من خلال مقاطع دعائية جذابة للعب وآليات ألعاب مبتكرة. ويتيح ذلك لهذه المشاريع جذب اهتمام اللاعبين الذين يسعون لامتلاك أصول داخل اللعبة وكسب العملات الرقمية والانضمام إلى المجتمعات اللامركزية. ومع مشاريع ألعاب GameFi المثيرة مثل Shrapnel وIlluvium التي تلوح في الأفق، قد نشهد زيادة كبيرة في الاهتمام بألعاب GameFi وأرقام المحفظة النشطة الفريدة بمجرد إطلاق هذه الألعاب وتصبح متاحة للجماهير.

العوائق والعقبات التي تنطوي على ألعاب GameFi

من المؤكد أن الطريق إلى الاعتماد السائد لألعاب GameFi يبدو واعدًا حيث نرى مشاريع ألعاب GameFi تتطور بشكل متزايد ودخول مطوري الألعاب ذوو الأسماء الكبيرة إلى عالم ألعاب GameFi. ومع ذلك، هناك بعض العقبات التي يتعين على ألعاب GameFi التغلب عليها من أجل الفوز بجمهور ألعاب Web2.

طريقة اللعب الممتعة والجذابة

في النهاية، يجب أن تركز ألعاب GameFi على جعل اللعب الممتع أولوية أولى إذا كانت تريد أن يقوم لاعبو Web2 بالتغيير إلى اللعبة. ويتمثل مصدر القلق الرئيسي لمشاريع ألعاب GameFi هو أنه على الرغم من أنها توفر الفرصة للاعبين لكسب مبالغ ضخمة مع مرور الوقت، إلا أنها ليست ممتعة بشكل موضوعي مثل نظرائها من ألعاب Web2. دعونا نلقي نظرة على لعبتين من نفس النوع لكن لهما طرق تحقيق ربح مختلفة إلى حد كبير. وتُعد Earthstone لعبة شعبية لجمع البطاقات تم تطويرها بواسطة عمالقة مجال الألعاب Activision Blizzard وتعتبر عمومًا واحدة من أنجح ألعاب الورق على الإطلاق. وبدءًا من بناء سطح السفينة المتقن والاستراتيجي، وصولاً إلى التأثيرات الرسومية الفريدة التي تضفي لمسة لامعة، حظيت Hearthstone باهتمام الجماهير في جميع أنحاء العالم بسبب طبيعة اللعبة القائمة على نموذج "الالتقاط واللعب" وعمقها التكتيكي المثير.

قارن هذه اللعبة مع لعبة Gods Unchained - وهي لعبة أوراق رقمية تستمد إلهامًا واضحًا من بعض الألعاب مثل لعبة Hearthstone وMagic: The Gathering من خلال عرض آليات لعب مماثلة وموضوعات خيالية. وعلى الرغم من أن جوانب ملكية البطاقة ووجود قيمة نقدية لكل بطاقة قد تجذب اللاعبين، إلا أنها تفتقر بشكل ملحوظ إلى العمق الاستراتيجي والـتأثيرات الرسومية الجيدة اللازمة للتنافس مع اللاعبين المتمرسين في نوع ألعاب الورق. وبدون قاعدة لاعبين نشطة لدعم اللعبة، قد لا نرى العديد من تحديثات المحتوى على المدى الطويل حيث لا يتم تحفيز المشاريع ماليًا للحفاظ على استمرار اللعبة من خلال التحديثات وعمليات إصلاح الأخطاء.

وصمة الرموز المميزة غير القابلة للاستبدال (NFTs) المشبوهة

نُشرت مقالة في مجلة Time Magazine حول كيف أغرقت لعبة Axie Infinity العديد من اللاعبين الفلبينيين في الديون وتركت انطباعًا سيئًا لدى الجماهير واللاعبين فيما يتعلق بكيفية التعامل مع الرموز المميزة غير القابلة للاستبدال (NFTs) وتقييمها في ألعاب GameFi. ولكي تحقق ألعاب GameFi مستويات عالية جديدة كصناعة وتعزز اعتمادها بشكل عام في عالم الألعاب، يجب أن تتخلص من هذه السلبية المتمثلة في ارتباطها بطبيعة "بيع الكل أو ترك الكل" لمشاريع الرموز المميزة غير القابلة للاستبدال (NFTs) المشبوهة. فبدلاً من تقليد الألعاب السابقة، تحتاج ألعاب GameFi اليوم إلى إنشاء منظومة تتسم بالشفافية والنزاهة في للرموز المميزة غير القابلة للاستبدال (NFTs) بحيث تتفوق على النموذج الأوَّلي الذي عرضته Axie Infinity. ويمكن أن يشمل ذلك دمج نظام استرداد للرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) داخل اللعبة بحيث يكون لها قيمة جوهرية مرتبطة بها، وتوفير الوضوح بشأن الفائدة التي ستقدمها هذه الرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) عند الشراء.

مستقبل ألعاب GameFi

على الرغم من جذورها التي تعود إلى بداية نشأة العملات الرقمية، إلا أن ألعاب GameFi بدأت للتو في أن تحظى بجاذبية المستخدمين. كما أن إظهار نمو وتطور هذا المجال بدقة يمثل نجاح أحد ألعابه الرئيسية، وهي لعبة Axie Infinity. ففي أغسطس 2021، أصبحت Axie Infinity أول لعبة تعمل بتقنية البلوكشين تجاوز إجمالي حجم المبيعات من العملات الرمزية 1 مليار دولار أمريكي - خمس هذا المبلغ تحقق في أسبوع واحد فقط - واستضافت أكثر من مليون لاعب نشط يوميًا.

وفي حين كافحت ألعاب البلوكشين السابقة في جذب الجاذبية السائدة، فقد تطورت التكنولوجيا التي تدعمها وفهمها من قِبل المستخدمين إلى درجة أن ألعاب GameFi الجديدة أصبحت لديها قواعد مستخدمين كبيرة. وبالنسبة لبعض نقاد هذه الصناعة، تمثل الألعاب الطريق الأكثر ترجيحًا لاعتماد تقنية البلوكشين على نطاق واسع.

هناك أكثر من 2.7 مليار من لاعبي الفيديو في جميع أنحاء العالم على دراية تامة بمفهوم الأصول الرقمية النادرة، وعمليات الترميز، والعملات داخل اللعبة. وفي الوقت نفسه، تعمل تقنية البلوكشين على تمكين هؤلاء اللاعبين بطريقة لها مزايا واضحة - سواء من الناحية المالية أو من ناحية تطوير اللعبة. لذلك، ليس من الصعب أن نتصور أن ألعاب GameFi أصبحت تأخذ حصصًا أكبر بشكل متزايد من سوق ألعاب الفيديو العالمية بقيمة 175 مليار دولار.

وفي الواقع، فإن تحالف Blockchain Game Alliance، وهي منظمة تهدف إلى رفع مستوى الوعي بألعاب GameFi، لديها بالفعل أعضاء يحظون بشهرة عالمية جيدة، بما يشمل استوديو الألعاب الرئيسي Ubisoft وشركة تصنيع الرقائق AMD. حيث أعلنت Ubisoft في مايو 2021 أن تركيز حدث Entrepreneurs Lab السادس سيكون على قطاع ألعاب GameFi.

ونظرًا للنجاح الذي حققته لعبة Axie Infinity وعدد من ألعاب البلوكشين قيد التطوير حاليًا على بروتوكولات شبكات البلوكشين المختلفة، فمن الواضح أن أمام ألعاب GameFi مستقبل مشرق. ومع ذلك، من الصعب التنبؤ بملامح هذا المستقبل. وفي حين أن الميزات التي تمت مناقشتها في هذه المقالة ستظل بالتأكيد بارزة في العديد من ألعاب GameFi، فإن الوتيرة التي تتطور بها تقنية البلوكشين اليوم تعني أن الابتكارات الجديدة أصبح أمرًا شائعًا. ومن المؤكد أن العديد من هذه الإنجازات ستتحول إلى ألعاب فيديو وستجلب معها طرقًا جديدة ومثيرة لتحقيق الدخل من التجارب الجديدة.

المقالات ذات الصلة
عرض المزيد
عرض المزيد