ما هي EigenLayer؟ تعزيز وظائف Ethereum من خلال إعادة ربط الحصة

EigenLayer هو بروتوكول مبني على شبكة Ethereum يدعم إعادة ربط حصة ETH على طبقة الإجماع الخاصة بشبكة البلوكشين. فمن خلال عقود EigenLayer الذكية، يمكن لأولئك الذين يقومون بربط حصة ETH توفير أمن اقتصاديات العملة الرقمية للتطبيقات الأخرى عبر الشبكة. ومع بروتوكول EigenLayer، لم يعد أمان Ethereum مجزأ عبر الوحدات، بل تم تجميعه بدلاً من ذلك، مما يحسن من أمان التطبيقات اللامركزية (DApps) التي تستخدم الوحدات.

ويعالج بروتوكول EigenLayer بعض التحديات المرتبطة بالثقة والابتكار التي تواجهها شبكة Ethereum، ما يسمح بتطوير ونشر التطبيقات اللامركزية بشكل أسرع.

مقال طويل جداً؛ لم يُقرأ

  • منصة مبتكرة: يستفيد بروتوكول EigenLayer من مزايا الأمان في شبكة Ethereum من خلال القدرة على إعادة ربط حصة ETH.

  • بروتوكول يحل مشكلة الثقة المجزأة: يعالج البروتوكول مشكلة التقدم البطيء في إنجاز المعاملات وانعدام الثقة بين البعض في شبكة Ethereum، الناجم عن الثقة المنقسمة.

  • الأمان المحسَّن: يعزز سلامة التطبيقات اللامركزية والجسور، مما يقلل الحاجة إلى الإنفاق على التدابير الأمنية.

  • الحوكمة القائمة على السوق: توحيد مجتمع Ethereum من خلال الأمان والحوكمة المشتركة.

  • الإمكانات والمخاطر: يوفر مكافآت مقابل التدابير الإضافية لضمان أمان البروتوكول في مواجهة المخاطر الجديدة.

ما هي EigenLayer؟

EigenLayer هي منصة مصممة لتحسين أمان اقتصاد العملات الرقمية ووظائف شبكة Ethereum من خلال تمكين إعادة ربط حصة ETH (Ethereum).وينصب تركيزها الرئيسي على معالجة مشكلة الثقة المنقسمة بين أطراف المعاملات والمعالجة البطيئة للمعاملات على قاعدة شبكة Ethereum، والتي أعاقت تقليديًا قدرة الشبكة على تقديم تطبيقات لامركزية وخدمات البرمجيات الوسيطة الآمنة بتكلفة معقولة.

كما تهدف EigenLayer إلى تعزيز أمان التطبيقات اللامركزية والجسور والبروتوكولات الأخرى على شبكة Ethereum من خلال تمكين إعادة ربط حصة ETH. وهذا يقلل أيضًا من حاجة هذه المنظمات إلى استثمار الموارد في أنظمتها الأمنية.

ومن خلال هذا النهج، يمكن لـ Ethereum استخدام شبكة الثقة القائمة الخاصة بها مع دمج الأمان الجماعي والحوكمة القائمة على السوق لمواءمة أهداف التطبيقات اللامركزية (DApps) وخدمات البرامج الوسيطة وEthereum بشكل أفضل.

وتتمتع EigenLayer بميزة اختيارية تتيح للمستخدمين كسب حوافز إضافية من خلال تأمين بروتوكولات إضافية، ولكن هذا يأتي أيضًا مع إمكانية مواجهة عقوبات جديدة. ويمكن للمستخدمين أن يقرروا المشاركة في تأمين البروتوكولات بشروط جزائية محددة، ما يعني أنه يجب عليهم قبول تحمل المخاطر الجديدة والمكافآت المحتملة. كما تدعم المنصة أي بروتوكول يتطلب أمانًا قويًا، مثل Oracles والجسور وخدمات التجميع التراكمي، ما يوفر خدمات مثل توافر البيانات من خلال نفس الشبكة.

وأحد الأمثلة على فائدة واستخدامات منصة EigenLayer هي EigenDA، وهي طبقة توافر بيانات مصممة لشبكة Ethereum. ويتمثل هدفها في توفير بيانات أسرع وبأسعار معقولة مقارنة بالطبقة الأساسية الحالية لشبكة Ethereum. ويمكن أن يؤدي هذا في النهاية إلى تحسين قابلية البرمجة ووتيرة سرعة إنجاز المعاملات على منصة Ethereum.

وتشمل مزايا استخدام EigenLayer تحسين كفاءة رأس المال، والحصول على مكافآت أعلى، ودعم الخدمات الجديدة التي تم التحقق من صحتها (AVS) والتطبيقات اللامركزية. كما تسمح أيضًا بإعادة ربط حصة السيولة للعملات الرمزية، ما يوسع نطاق المشاركة إلى ما هو أبعد من المدققين النشطين ليشمل أولئك الذين قاموا بربط حصة ETH من خلال موفري خدمات ربطة حصة السيولة مثل Lido وSwell. وتتم موازنة هذه الشمولية مع التدابير الرامية إلى منع تشكيل المركزية، مثل فرض حدود على تخصيص العملات الرمزية السائلة والودائع الفردية.

ومع ذلك، مثل أي منصة مبتكرة، تأتي EigenLayer مع التحديات الخاصة بها. ويشمل ذلك إمكانية الحدّ من آثار المخاطر، حيث يمكن استنفاد ETH المربوط حصتها بسرعة إذا أساء المدققون التصرف، ونتج عن ذلك مخاطر، ومخاطر المركزية التي يمكن أن تشكل تهديدات نظامية لشبكة Ethereum. وعلى الرغم من هذه المخاوف، تمثل EigenLayer خطوة مهمة في التطور في معالجة مشكلة الثقة المجزأة وجعل Ethereum منصة أكثر توحيدًا وأمانًا للتمويل اللامركزي (DeFi) وغيره.

كما يعد نهج EigenLayer في إعادة ربط حصة ETH عاملاً حيويًا في ترقية Ethereum 2.0 الأوسع، والتي تهدف إلى تعزيز أمان الشبكة وكفاءتها. ومن خلال السماح بإنشاء مجمّع أمان من خلال إعادة ربط الحصة، تدعم EigenLayer التطبيقات اللامركزية والجسور والأوراكل والمزيد، مما يمكّن هذه الكيانات من الاستفادة من مزايا الأمان في شبكة Ethereum دون إنشاء شبكات التحقق الخاصة بها.

ما آلية عمل إعادة ربط الحصة على EigenLayer؟

تعمل القدرة على إعادة ربط حصة ETH على بروتوكولات متعددة بشكل متزامن على تعزيز التحقق من صحة الشبكة، وزيادة كفاءة رأس المال، وتقليل تكاليف المدققين. ويمكن تقسيم عملية إعادة ربط الحصة إلى شكلين رئيسيين: إعادة ربط حصة السيولة وإعادة ربط الحصة الأصلية.

  • ربط حصة السيولة: تنطوي هذه العملية على إيداع عملات ربط حصة السيولة (LSTs) في عقود EigenLayer الذكية. وتشمل العملات الرمزية المدعومة stETH (Lido) وrETH (Rocket Pool)، والعديد من العملات الرمزية الأخرى، مع وجود خطط لتوسيع الدعم لمزيد من العملات الرمزية. كما توفر عملية إعادة ربط حصة السيولة المرونة والشمولية، ما يسمح لمجموعة واسعة من الأطراف المعنية بالمشاركة في عملية إعادة ربط حصة السيولة.

  • ربط الحصة الأصلية: تستهدف عملية ربط الحصة الأصلية أولئك الذين يقومون بتشغيل عُقدة التحقق من صحة شبكة Ethereum. وتنطوي هذه العملية على إعداد بيانات اعتماد سحب مدقق Ethereum لعقود EigenLayer الذكية، ما يتيح المشاركة المباشرة في آلية إعادة ربط الحصة. ويعد هذا النوع من إعادة ربط الحصة أمرًا بالغ الأهمية للحفاظ على سلامة شبكة Ethereum وأمنها.

تعمل EigenLayer على تحسين مستوى أمان منظومة Ethereum من خلال تجميع الموارد واستخدام نموذج حوكمة السوق الحرة. ويؤدي ذلك إلى توسيع نطاق الأمان ليشمل البروتوكولات المختلفة، ما يحفز المشاركة والنزاهة للمدققين والأطراف المعنية الذين يختارون إعادة ربط الحصة باستخدام EigenLayer.

تتضمن عملية إعادة ربط الحصة عدة مزايا، منها تعزيز المنافسة بين مقدمي خدمات الأمان، وخفض الحواجز أمام البروتوكولات الجديدة، وتعزيز مستوى صمود Ethereum ضد الهجمات. ويحصل المدققون على دخل مقابل ذلك، ويمكن للأطراف المعنية تحسين مستوى الكفاءة من خلال تنويع أصولهم المربوط حصتها.

من الذي يستخدم EigenLayer؟

هناك ثلاثة أطراف تشكل منظومة EigenLayer، ويلعب كل منها دوره المحدد المنوط به.

القائمين بعمليات ربط الحصة

يمكن للقائمين بعمليات ربط الحصة في منظومة EigenLayer إعادة ربط حصة ETH أو عملات ربط حصة السيولة (مثل stETH وrETH وcbETH وLsETH) عبر بروتوكولات متعددة. ويتيح لهم ذلك استخدام ETH الخاص بهم كضمان للبروتوكولات الأخرى وكسب الرسوم والمكافآت. ويُعد هذا أمرًا ضروريًا لتحسين أمان شبكة Ethereum وكفاءتها باستخدام رأس المال الحالي.

مشغلو الشبكة

يقوم المشغلون بالتحقق من صحة المعاملات والحفاظ على سلامة الشبكة ونزاهتها. فهم يستفيدون من منظومة EigenLayer من خلال التحقق من صحة شبكات متعددة بتكاليف أقل، وتعزيز سوق تنافسية لضمان الأمان المجمّع.

مطورو الخدمات التي تم التحقق منها بشكل نشط (AVS)

يسمح نظام EigenLayer البيئي لمطوري الخدمات التي تم التحقق منها بشكل نشط (AVS) بالوصول إلى رأس مال Ethereum ومجموعة أدوات التدقيق، ما يمكّنهم من إنشاء خدمات لا مركزية والاستفادة من شبكة موثوقة للأمان. وهذا يلغي الحاجة إلى إنشاء شبكة ثقة جديدة، ما يقلل من التجزئة ويشجع الابتكار الذي لا يحتاج إلى أذونات. ويشمل مطورو الخدمات التي تم التحقق منها بشكل نشط (AVS) في هذه المنظومة اليوم Edgevana، وEthos، وEverstake، وذلك على سبيل المثال لا الحصر.

ما هي بعض الميزات الرئيسية لـ EigenLayer؟

آلية إعادة ربط الحصة

  • تسمح المنصة بإعادة ربط حصة الأاصول من قبل كل من القائمين برط حصة ETH وحاملي عملات ربط حصة السيولة.

  • تساهم في تعزيز أمان شبكة Ethereum وتسمح للأطراف المعنية بكسب مكافآت إضافية دون رأس مال إضافي.

مشتقات عملات ربط حصة السيولة (LSDs)

  • تبلغ القيمة السوقية 28 مليار دولار، مما يعزز السيولة للمستثمرين.

  • تتيح المشاركة في مشاريع التمويل اللامركزي مع الحفاظ على حيازة الأصول المربوط حصتها.

EigenDA

  • توفر الخدمات التي تم التحقق منها بشكل نشط (AVS) الأولي لـ EigenLayer توفرًا لا مركزيًا للبيانات.

  • توفر رسوم معاملات أقل، وسرعة كبيرة في إنجاز المعاملات، وتوافقًا موثوقًا به مع تقنية التجميع التراكمي.

خفض التكلفة وزيادة الإنتاجية في EigenDA

  • تعالج التكاليف الرأسمالية والتشغيلية والازدحام على الشبكة من خلال ترميز المحو والآليات الأخرى.

  • يمكنها الحفاظ على إنتاجية عالية واستيعاب التطبيقات التي تتطلب كميات كبيرة من النطاق الترددي.

ميزات الأمان

  • تستخدم إعادة ربط الحصة لضمان الاستقرار الاقتصادي وتعزيز اللامركزية.

  • تستخدم إثبات الحضانة لضمان صحة البيانات المخزنة.

الأخطاء وEIGEN، وعملة العمل المشترك العام

عندما يتعلق الأمر بشبكات البلوكشين، يمكن تصنيف الأخطاء إلى أربعة أنواع:

  • الأخطاء المنسوبة موضوعيًا: تم التحقق منها بطريقة رياضية ومشفرة.

  • الأخطاء المنسوبة ذاتيًا: يجب أن يتفق معظم المراقبين.

  • الأخطاء غير المنسوبة: انتهاكات الخصوصية التي لا يلاحظها سوى الضحية.

  • الأخطاء الذاتية: تعتمد على التفضيلات الشخصية. لاستخدام مثال من العالم الحقيقي، شيء مثل المقهى المفضل لديك.

تركز EigenLayer على الأخطاء المنسوبة بشكل موضوعي وذاتي، من أجل إجماع وحل أوسع للمشكلات.

دور التوافق الاجتماعي

يُعد التوافق الاجتماعي أمرًا بالغ الأهمية لحل النزاعات. فهو يتخذ قرارات عادلة ومقبولة على نطاق واسع من الناحية النظرية. وهناك عدة طرق تساعد على تحقيق ذلك.

  • خفض حصص المشغلين: وهنا، تتم معاقبة المشغلين إذا تصرفوا بما يخالف القواعد.

  • استخدام اللجنة: مجموعة تحدد الإجابة الصحيحة وتعاقب من يختلف معها.

  • انقسام الشبكة: إذا كان هناك خلاف كبير، فيمكن إنشاء نسخة جديدة من البلوكشين.

إعادة ربط حصة ETH ودور EIGEN

يستخدم بروتوكول EigenLayer الأمان الخاص بشبكة Ethereum لمعالجة الأخطاء الموضوعية. لكنه يحتاج إلى طريقة جديدة للتعامل مع الأخطاء الذاتية. وهنا يأتي دور عملة EIGEN.

شرح عملة EIGEN

تقدم عملة EIGEN خدمة ربط الحصة المتبادلة لإصلاح الأخطاء الذاتية. وتنطوي هذه العملية على مرحلة الإعداد، حيث يتم وضع قواعد التنسيق، ومرحلة التنفيذ، حيث يتم تنفيذ هذه القواعد. ففي حال تصرف معظم حاملي عملة EIGEN بشكل سيء، فيمكن للمنافس إنشاء إصدار جديد من العملة الرمزية. ويعاقب هذا الإصدار الجديد الأطراف المعنية أصحاب السلوك الشيء لتشجيع السلوك الصادق والممتثل للقواعد.

الميزات الفريدة لـ EIGEN

تتمتع عملة EIGEN بالعديد من الميزات الفريدة. فهي عملة عالمية يمكن استخدامها في تطبيقات مختلفة، ما يوفر أمانًا اقتصاديًا مشفرًا واسع النطاق. كما أنها تستخدم نظامًا ثنائيًا من العملة الرمزية لتجنب مشكلات التشعب. فإحدى العملات الرمزية غير مدركة لعملية الانقسام وهي مناسبة لتطبيقات مثل بروتوكولات الإقراض. ولمنع التحديات الضارة، يجب على أي شخص يريد انقسام العملة الرمزية أن يضع سندًا في EIGEN. وفي حال حدوث هجوم، يقوم النظام بإعادة توزيع الحصة الضارة للتعويض عن الخسائر، والحفاظ على أمن اقتصاد العملة الرقمية.

كيف تكمل عملة EIGEN وعملة ETH بعضهما البعض؟

تعمل ETH وEIGEN معًا ضمن منظومة EigenLayer. حيث تجعل ETH النظام لامركزيًا وتمنع التواطؤ، بينما تساعد EIGEN في خفض اقتصاد العملة الرقمية. وتدعم كلتا العملتين معًا أمان الشبكة وفاعليتها، وتساهم في تعزيز المساحة اللامركزية بشكل عام.

ما هي الخطة المقبلة بالنسبة لـ EigenLayer؟

تتنوع التطبيقات والاستخدامات المحتملة لـ EigenLayer، بما يشمل التمويل اللامركزي والحوكمة وتوافقية التشغيل بين مختلف الشبكات. كما أن احتضان البروتوكول للابتكار الذي لا يحتاج إلى أذونات يفتح الباب أمام التطورات الجديدة التي أنشأها المطورون باستخدام المنصة.

وفي الوقت نفسه، خطى البروتوكول خطوات كبيرة في التطور خلال عام 2024، بما في ذلك إطلاق شبكة EigenDA الرئيسية خلال أبريل 2024 ودمج عمليات التجميع التراكمي على شبكة EigenDA الرئيسية لاختبار حركة المرور. وبعد مرحلة الاختبار والانقسام الصلب النهائية هذه، ستبدأ EigenLayer في دمج حركة الإنتاج لجميع عمليات التجميع التراكمي. وأفاد البروتوكول أن إعداد عمليات التجميع التراكمي الأولى على شبكة EigenDA الرئيسية هو "المرحلة التالية من الإطلاق متعدد المراحل نحو نهاية اللعبة لتوفير البيانات لمنظومة Ethereum".

وعلى الرغم من أن هناك أشياء عظيمة تنتظر EigenLayer، إلا أن تطورها المستقبلي لا يخلو من التحديات. ويشمل ذلك التكنولوجيا المعقدة، وحالة عدم اليقين بشأن مستوى قبول السوق، والحاجة إلى تحقيق التوازن بين الحفاظ على الأمان العام وتوفير الحوافز الاقتصادية داخل مجتمعها.

وعلى الرغم من مواجهة هذه العقبات، فإن EigenLayer تمهد الطريق لإحداث تأثير كبير على مجتمع البلوكشين الأكبر. ومن خلال معالجة العقبات طويلة الأمد المتمثلة في قابلية التوسع وتوافقية التشغيل والأمان لشبكة Ethereum، فإن حلولها لديها القدرة على تشجيع مرحلة جديدة من تحسين البلوكشين. ومن الممكن أن يتميز هذا العصر الجديد بزيادة الإنتاجية، ونطاق أوسع من التطبيقات، وسوق رقمية أكثر عدالة ولامركزية.

الختام

تحدث EigenLayer أحدث الابتكارات في شبكة Ethereum من خلال تمكين إعادة ربط حصة ETH لتعزيز أمان الشبكة وتسريع عملية التطوير. فهي تساعد على مواءمة المصالح المختلفة داخل المنظومة، وتقدم حوافز لمزيد من أمان البروتوكول. وتهدف الميزات الرئيسية مثل EigenDA إلى تعزيز توافر البيانات وتحسين كفاءة شبكة Ethereum.

وعلى الرغم من العوائق التي تواجهها، تعد EigenLayer علامة فارقة مهمة في تطوير منظومة أقوى وأكثر تماسكًا لشبكة Ethereum.

إخلاء المسؤولية
يتم توفير المحتوى لأغراض إعلامية فقط وقد يغطي المنتجات غير المتوفرة في منطقتك. ليس المقصود منها تقديم (1) نصيحة أو توصية استثمارية؛ أو (2) عرض أو التماس لشراء أصول رقمية، أو بيعها، أو تخزينها، أو (3) مشورة مالية أو محاسبية أو قانونية أو ضريبية. ينطوي تخزين عملات الأصول الرقمية، بما في ذلك العملات المستقرة والرموز المميزة غير القابلة للاستبدال (NFT)، على درجة عالية من المخاطر، ويمكن أن تتقلب بشكل كبير. يجب عليك أن تفكر بعناية فيما إذا كان تداول أو تخزين عملات الأصول الرقمية مناسبًا لك في ضوء حالتك المالية. يُرجى استشارة أخصائي الشؤون القانونية/الضريبية/الاستثمارية لديك لطرح الأسئلة حول ظروفك المحددة. والمعلومات (التي تشمل بيانات السوق والمعلومات الإحصائية، إن وجدت) التي تظهر في هذا المنشور هي لأغراض إعلامية عامة فقط. وعلى الرغم من بذل كل العناية المعقولة في إعداد هذه البيانات والرسوم البيانية، لا يُقبل تحمل أي مسؤولية أو التزام قانونية تجاه أية أخطاء في الحقائق أو حذف صريح في هذه المقالة. يخضع سوق محافظ OKX Web3 ورموز OKX المميزة غير القابلة للاستبدال لشروط خدمة منفصلة على www.okx.com.

© 2024 ‎OKX‎. يجوز إعادة إنتاج هذه المقالة أو توزيعها بالكامل، أو يجوز استخدام مقتطفات من 100 كلمة أو أقل من هذه المقالة، شريطة أن يكون هذا الاستخدام لأغراض غير تجارية. يجب أيضًا أن تنص أي إعادة إنتاج أو توزيع للمقالة بالكامل بوضوح على ما يلي: "هذه المقالة تحمل حقوق الطبع والنشر © 2024 OKX ويجب استخدامها بإذن." ويجب أن تشير المقتطفات المسموح بها إلى اسم المقالة وتتضمن إسنادًا، على سبيل المثال "اسم المقالة، و[اسم المؤلف إن أمكن]، و© 2024 OKX." ولا يُسمح بأية أعمال مشتقة أو استخدامات أخرى لهذه المقالة.
توسيع
المقالات ذات الصلة
عرض المزيد
عرض المزيد